الماء الابيض

الماء الأبيض (الساد)


المياه البيضاء أو الساد (الكتاراكت) : هي عتامة العدسة الشفافة الموجودة في العين، ويمكن تشبيهها بنافذة زجاجية يوجد على سطحها طبقة من البخار.

، وإذا أصيب

توجد عدسة العين مباشرة وراء البؤبؤ، وإذا أصيب الشخص بالمياه البيضاء فإنه لا يستطيع الرؤية بشكل واضح، وكأن هناك حجاب يمنع عنه الرؤية الواضحة. وكلما تفاقم المرض تزداد سماكة الحجاب إلى أن يصاب المريض بالعمى.

ومن الأعراض الشائعة للماء الأبيض:

  • تشويش وضبابية في الرؤية.
  • تغيير مستمر في النظارة الطبية
  • رؤية مزدوجة في أحد العينين
  • احتياج المريض لضوء ساطع ليتمكّن من القراءة.
  • صعوبة في الرؤية خلال الليل.

وتُعزى أغلب حالات المياه البيضاء لتقدّم السن (مرض الساد الشيخوخي)، والأمراض العامة (مثل مرض السكريّ والأمراض الجلديّة)، وإصابة عدسة العين، وتأثيرات الأشعة.

ولا يمكن علاج المياه البيضاء بالأدوية، ويبقى الحل عند تفاقم المرض هو التدخل الجراحيّ.

 

السقاف لطب العيون

متى يجب إجراء عملية الماء الأبيض؟


المراحل الأولى للمياه البيضاء قد لا تكون مؤشراً يستدعي بالضرورة إجراء الجراحة، ولكن يصبح التدخل الجراحي ضرورة ملحّة إذا حصل تضرّر في وظائف العين بسبب المياه البيضاء بشكل لا يمكن تجاهله، مثل عدم القدرة على قيادة السيارة أو عدم القدرة على أداء العمل بشكل طبيعيّ.

كيف يتم علاج الماء الأبيض؟


علاج الماء الأبيض

مالتدخّل الجراحي هو الحل الوحيد لعلاج الماء الأبيض. ولكن إذا كانت الأعراض بسيطة فإن تغيير النظارة الطبيّة قد يفي بالغرض. ولا يوجد علاج دوائي أو نظام غذائي أو أي تمارين للعين يمكنها تحسين أو شفاء مرض الماء الأبيض.
وأصبحت عمليّة الساد أو المياه البيضاء من أبسط وأنجح العمليّات في طب وجراحة العيون بسبب وجود التقنيات الحديثة التي تسمح بإجراء الجراحات بدقّة وأمان وسرعة عالية..

علاج الماء الأبيض في السقاف لطب العيون


تعد جراحة إزالة المياه البيضاء من الجراحات الآمنة جداً ويتم تطويرها بشكل مستمر. ومن ضمن هذه التقنيات الحديثة التي تم اعتمادها في السقاف لطب العيون، هي تقنية الفاكو، والتي تسمح للطبيب بتفتيت العدسة دون أي مضاعفات وفترة شفاء أقصر من الجراحات التقليدية.
من خلال تقنية الفاكو، يتم استئصال عدسة العين المعتمة واستبدالها بعدسة سليمة شفافة وواضحة، وتمتاز بأنها تحتاج إلى شق صغير جداً في العين مقارنة بالجراحات الأخرى، أي أنّ مضاعفاتها الجانبية قليلة، وبفترة نقاهة أقل من الجراحات التقليدية.قم بزيارة السقاف لطب العيون، واحصل على الاستشارة المناسبة من أكفأ الاطباء الاستشاريين في طب وجراحة العيون، وسيقومون بالفحص الشامل والتشخيص، واختيار الجراحة المناسبة لحالتك.

السقاف لطب العيون

اترك تعليق